الأربعاء، 28 حزيران/يونيو 2017 | Login

’ذا ميديكال سيتي‘ تطرح برنامجاً للرعاية الصحية لدعم السياحة العلاجية في الفلبين

تواصل "ذا ميديكال سيتي" -وهي مؤسّسة خاصة تقدم الرعاية الطبية الثلاثية عالية التخصُّص في الفلبين- تحقيق المزيد من التطويرات في خدمات الرعاية الصحية التي تقدمها، وذلك في إطار سعيها الحثيث نحو دعم السياحة العلاجية في الفلبين.

قدّم وفد من مؤسسة "ذا ميديكال سيتي" خلال مؤتمر صحفي حول السياحة العلاجية عُقِد في فندق "ميلينيوم المطار" بالفلبين عرضًا عن خدمات الرعاية الصحية المبتكرة مثل إجراء الجراحات باستخدام تقنيات الروبوتات وبرنامج العلاج بالخلايا الجذعية البشرية والعلاج المعتمد على الخلايا وعلاج آثار الندبات بالليزر، والتي أصبحت متاحة للعدد المتزايد من السائحين الوافدين طلبًا للمعالجات والإجراءات الطبية في الفلبين.

ويشمل الوفد الفلبيني الدكتور/ سينون ألفونسو، الجرّاح المخضرم والمدير التنفيذي لمؤسسة "ذا ميديكال سيتي كلارك"، والدكتور/ يوليوس كاجوكوم، أخصائي المسالك البولية ورئيس برنامج إجراء الجراحات باستخدام تقنيات الروبوتات، والدكتورة/ ماريا مرسيدس سي كروز، أخصائية الأمراض الجلدية ورئيسة وحدة العلاج بالليزر بمركز الصحة والجمال، والدكتور/ صامويل دي برنال، الاستشاري بمعهد الطب الجزيئي الشخصي بالمؤسسة.كما تفضّل بحضور هذه الفاعلية معالي/ بول ريموند كورتيس، القنصل العام بالقنصلية العامة الفلبينية في دبي والإمارات الشمالية، والسيد/ خوزيه خافيير جونزاليس – المدير التنفيذي لمؤسسة "ذا ميديكال سيتي" لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، والمدير التنفيذي لتطوير الأعمال العالمية والمدير التنفيذي للمدينة الطبية الإقليمية في "جوام".

وصرح د/ ألفونسو قائلاً أن مؤسسة "ذا ميديكال سيتي" لا تسعى إلى اعتلاء القمة من حيث الخدمات المُقدّمة فحسب بل من ناحية تقديم قيمة في مجال الصحة أيضًا. "نحن نتحدث عن تكلفة الرعاية الصحية على المدى القصير والبعيد. فالقيمة الجديدة للرعاية التي نقدمها لا تركز على الرعاية بالمرضى أو الرعاية ضد الأمراض، بل على الرعاية للحفاظ على الصحة - أي الرعاية الوقائية وليست العلاجية، وهو الأمر الذي نود أن يشارك فيه الجميع وخاصةً الذين يعيشون أسلوب حياة غير صحي من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية."

وأضاف د/ ألفونسو الذي تحدث في موضوع "التميُّزوالابتكار في تقديم رعاية صحية قائمة على المحبة والمشاركة الوجدانية في الفلبين" قائلاً أنّ السائحين العلاجيين الوافدين إلى الفلبين طلبًا للمعالجات والإجراءات الطبية سيجدون أن تكلفة الرعاية تنافسية إلى حد كبير، كما أن جودة الرعاية المقدمة تماثل تلك المقدمة في العالم كله، كما أن الفلبين تأتي في مراتب متقدمة بين دول العالم من حيث شعبها الذي يتسم بالسعادة والترحيب بالسائحين.

كما أوضح د/ ألفونسو قائلاً أنّ"تكلفة العلاج في مؤسسة "ذا ميديكال سيتي" تنافسية إلى حد كبير مقارنة بسنغافورة وتايلاند وأية دولة غربية أخرى، مع أخذ درجة الصعوبةوالتعقيد بعين الاعتبار. فجميعنا من الأخصائيين في مجال الرعاية الصحية، ونتحدث الإنجليزية وحصلنا على أفضل تدريب على النمط الغربي، كما أننا نشتهر بحسن الرعاية والرأفة فضلاً عن عوامل الجذب السياحية المتاحة للاستشفاء السريع والنقاهة الهادئة بعد أي إجراء طبي".

أما السائحون العلاجيون الذين يسعون إلى معالجات طبية أقل تعقيدًا، فسيجدون أن إجراءات الجراحات التي تستخدم تقنيات الروبوتات فعالة ومريحة. وتقدم مؤسسة"ذا ميديكال سيتي" الجراحات التي تستخدم تقنيات الروبوتات منذ عام 2010 للإجراءات التي تستهدف المناطق الصعبة التي لا يسهل الوصول إليها. وقد حصلت المؤسسة مؤخرًا على روبوت ثانٍ، وهو نظام جراحات "دا فنشي سي" الأكثر تطورًا، من أجل إجراء العديد من عمليات المسالك البولية والقولون والمستقيم والعمليات الخاصة بالأمراض النسائية.

وقد تحدّث د/ كاجوكومالذي ناقش برنامج الجراحات التي تستخدم تقنيات الروبوتات بالمؤسسة قائلاً "تتسم الجراحات التي تستخدم تقنيات الروبوتات بمزايا عديدة. بالمقارنة بالجراحات المفتوحة، لا ينتج عن هذه الجراحات المتقدمة إلا جروح صغيرة في جسد المريض، حيث يتم عمل شقوق صغيرة تدخل من خلالها أذرع الجهاز لإجراء العملية المطلوبة. وبالتالي فهي لا تترك جروحًا كبيرة ولا ينتج عنها فقدان الكثير من الدماء ولا تسبّب آلامًا عظيمة بعد انتهاء العملية، وكما أنها تعزز الشفاء بشكل أسرع."

تحدّثت د/ سيليا كروز بدورها عن علاج آثار الندبات باستخدام الليزر، بينما ركّز د/ برنال على أول برنامج معتمد بشكل كامل في الفلبين للعلاج بالخلايا الجذعية البشرية والعلاج المعتمد على الخلايا. إذ يشكل الطب التجديدي حجر الأساس في معهد الطب الجزيئي الشخصي، ويشمل هندسة الخلايا والمواد الحيوية الأخرى التي تستخدم في استعادة أو استبدال وظائف عضو تعرض للبتر أو التلف نتيجة مرض أو إصابة أو بسبب الشيخوخة، مما يؤدي في نهاية المطاف إلى تحسين جودة الحياة.

تدعم مؤسسة "ذا ميديكال سيتي" الصحة بوصفها واحدة من أفضل المؤسسات الطبية في الفلبين والحائزة على شهادات امتياز في الرعاية الطبية، وذلك من خلال طرق مختلفة، وإحدى هذه الطرق هي إجراء التدخلات الطبية لأولئك الذين يحتاجونها بسبب المرض. تُقدم"ذا ميديكال سيتي"طائفة واسعة من خدمات الرعاية المقدمة من خلال مركز التخصّص التابع لها، بدءًا من المشورة الطبية البسيطة والاستشارات الثانية والفحوصات الطبية وجراحات الفم والأسنان وحتى العمليات الأكثر تعقيدًا في القلب والعظام وزرع الأعضاء، والتحكّم في الوزن، والعمليات التجميلية وجراحات العين وبرامج إعادة التأهيل البدني والمهني وغيرها الكثير.

مؤسسة "ذا ميديكال سيتي" حائزة على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة، وهي الهيئة الوحيدة المعنية بالاعتماد وإصدار الشهادات الخاصة بسلامة المرضى والرعاية الصحية عالية الجودة، وتضم عضويتها أكثر من 100 دولة حول العالم. وتقدم شبكة الرعاية الصحية في "ذا ميديكال سيتي" خدماتها لأكثر من 50,000 مريض في الداخل وأكثر من 1.5 مليون مريض في الخارج سنويًا. وتضم أكثر من 1500 طبيب بالإضافة إلى هيئة موظفين طبيين وإداريين قوامها 5000 موظف.

عن المجلة الطبية العربية

المجلة الطبية العربية هي ملحق طبي تخصصي يصدر عن مجلة الأعمال العربية. تعمل المجلة على تعزيز عالم النشر التخصصي العربي والمتوى الرقمي العربي. ترحب المجلة الطبية العربية مساهمات مؤسسات العلاقات العامة. لإرسال مساهماتكم يرجى الاتصال بنا.