الشوكولاتة للأطفال: هل أنت معها أم ضدها؟

الشوكولاتة للأطفال: هل أنت معها أم ضدها؟

بقلم رحمة عبيد الكتبي- أخصائية تغذية في شركة الشوكولاتة البلجيكية ’بيلفاس‘

تعد الشوكولاتة من الأصناف الغذائية المفضلة في جميع أنحاء العالم وسواءً كنت تشعر بالسعادة أو الحزن أو الحماس أو التعب أو الضجر، فإن لوحاً من الشوكولاتة كفيل بمنحك شعوراً أفضل، وبما أننا جميعنا نحب الشوكولاتة، فليس غريباً أن يحبها الأطفال أيضاً!

ولكن ما هي كمية الشوكولاتة التي يمكن اعتبارها زائدة عن الحاجة؟ وما هي الحصة المناسبة التي يوصى بتناولها؟ وهل هي حقاً صحية للأطفال؟

إن الفوائد الصحية لتناول الشوكولاتة مثبتة علمياً، حيث أن تناول قطعة صغيرة جداً من الشوكولاته الداكنة من 3 - 4 مرات في الأسبوع لن يضر بصحة طفلك.

وفي الواقع فإن إضافة القليل من الكاكاو إلى كوب الحليب أو رش القليل منه على الفاكهة قد يشجع الطفل على تناول المأكولات الصحية التي قد لا يرغب بتناولها في الأحوال العادية.

ويجب أن لا يحصل الطفل على أكثر من 13 ملعقة صغيرة من السكر يومياً، ومع أن هذه الكمية تبدو كبيرة بطبيعة الحال، إلا أن السكر يدخل في تركيب العديد من المواد الغذائية. وتذكر أن الاعتدال هو أساس الغذاء الصحي!

هل تعلم؟ أن الشوكولاته مستخلصة من نبات غني بالمواد المغذية. وتحتوي الشوكولاته الداكنة على العديد من المعادن مثل الحديد والمغنيسيوم والنحاس والبوتاسيوم والزنك والسيلينيوم، إضافة إلى احتوائها على مضادات الأكسدة التي تساعد على مكافحة الأمراض ومقاومتها، كما تساعد الشوكولاته الداكنة على تحسين الذاكرة وزيادة التركيز.

وفيما يلي بعض الطرق البسيطة لإدخال القليل من الشوكولاته في وجبات طفلك الأساسية والسريعة:

إذابة بعض الشوكولاته الداكنة وإضافتها إلى مختلف الأطعمة من الفواكه الطازجة إلى الفشار.

تحضير شراب الشوكولاته البارد (السموذي) في المنزل بإضافة رقائق الشوكولاتة الداكنة، أو بعض المكعبات المقطعة منها، أو خفقها مع مسحوق الكاكاو غير المحلى. 

تحضير تورتة الشوكولاتة الصحية باستخدام شوكولاتة عالية الجودة.

عن المجلة الطبية العربية

المجلة الطبية العربية هي ملحق طبي تخصصي يصدر عن مجلة الأعمال العربية. تعمل المجلة على تعزيز عالم النشر التخصصي العربي والمتوى الرقمي العربي. ترحب المجلة الطبية العربية مساهمات مؤسسات العلاقات العامة. لإرسال مساهماتكم يرجى الاتصال بنا.